(مؤتمر الأمة) يبارك لإمارة أفغانستان الإسلامية والشعب الأفغاني النصر والفتح والتحرير

(مؤتمر الأمة) يبارك لإمارة أفغانستان الإسلامية والشعب الأفغاني النصر والفتح والتحرير

﴿وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ بِنَصْرِ اللَّهِ ۚ يَنصُرُ مَن يَشَاءُ ۖ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ﴾

الحمد لله وحده، نصر عبده، وأعز جنده، وهزم الأحزاب وحده، لا شيء قبله، ولا شيء بعده ..
وصلى اللهم وسلم على سيد المرسلين، وإمام المجاهدين، نبينا محمد وعلى آله صحبه أجمعين..
وبعد ..
يبارك (مؤتمر الأمة) لإمارة أفغانستان الإسلامية والشعب الأفغاني ولكافة شعوب الأمة الإسلامية بما من الله عز وجل به عليها من الفتح المبين، والنصر العظيم، على الحملة الصليبية الأمريكية بعد عشرين عاما منذ إعلان الرئيس بوش الابن لها لاحتلال أفغانستان والعراق .
وإن (مؤتمر الأمة) إذا يتابع بفرح عظيم أحداث هذا النصر التاريخي، ليؤكد ضرورة القيام بما أوجبه الله على عباده المؤمنين من إقامة الدين وأحكامه وأعظمها في هذا الموطن هو إقامة الحكم الإسلامي الراشد كما أمر به النبي ﷺ (عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي عضو عليها بالنواجذ).
كما يدعو (مؤتمر الأمة) دول العالم الإسلامي إلى الوقوف مع الشعب الأفغاني والاعتراف بإمارة أفغانستان الإسلامية وبهذا الاستحقاق التاريخي والتضحيات الكبيرة التي بذلها الشعب الأفغاني بقيادة حركة طالبان لتحرير أفغانستان من الاحتلال الأمريكي والحملة الصليبية.

مؤتمر الأمة
الأحد ٦ محرم ١٤٤٣هـ
١٥ أغسطس ٢٠٢١م


رابط مختصر
الرابط المختصر انقر هنا